Breadcrumbs

لا تدع التكنولوجيا تعيق حياتك الجنسية

في هذه الأيام، إنّ ضغوطات الحياة المعاصرة  من شأنها إبعادك عن حياتك الجنسية. من الفجر إلى الليل، يضيع المرء بالتواصل الإجتماعي والتحديثات. لا نفاجئ أن العديد من الأزواج يحاولون اللجوء إلى مواعيد غرامية خالية من التكنولوجيا، للتقرب أكثر من دون طنطنة الهواتف.

عالم التكنولوجيا

الحقيقة إننا نمضي الكثير من الوقت ملصقين بشاشاتنا، ولكن كم يؤثر ذلك على علاقاتنا؟ في أيامنا هذه، ساعات العمل الطويلة تأكل الكثير من حياتنا الشخصية، وتجعل التكنولوجيا العمل عن بعد أفضل. ومع الوصول الدائم إلى التواصل الإجتماعي، يبدو أن الزوجين قد يتخليان عن بعضهما البعض لبعض الوقت مع الهاتف. بحسب دراسة أجريت على 2000 شخص، إنّ 41% من الناس قلّة ما يطلبون الجنس من الشريك إذا كان الآخر يستخدم الهاتف في السرير، في حين أكّد البعض الآخر إستخدامهم للهواتف الجوالة أثناء الجنس![1] من الواضح أنّه للكثير من الناس، للتكنولوجيا آثاراً سلبية على الحياة الجنسية.

يمكن للعطلة الرومنسية أنّ تكون طريقة رائعة لإعادة الشغف بين الشريكين. ولكن حتّى بعيداً عن المنزل، يبدو أن للتكنولوجيا وقعاً على العلاقات. 65% من الأفراد صرحوا أنهم ناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي 3 مرات يومياً في أوقات العطلة مع الشريك، وإعترف 42% منهم أنّهم يشاركون لحظات خاصة من العطلة على مواقع التواصل الإجتماعي.[2]

عند الدخول إلى المنزل...

إن التخلي عن الهاتف لرحلة كاملة قد يكون أمراً صعباً، لم لا تبدأ بالصغير؟ فكرّ بأول خمس دقائق عند دخولك للمنزل. قبل التوجه إلى التلفاز مباشرة، لم لا تعطي وقت للعلاقة والتعانق على الصوفا من دون شاشات. ها قد أطلقت الجو الملائم لليلة حميمية.

عشاء لإثنين فقط!

كم من مرّة وجدت نفسك في صور طعام الآخرين، تقلبها وتعجب بها؟ في حين أنّ الإنترنت منصة رائعة للطاهين المبتدئين، إنّ قضاء الوقت في طهي طعام لذيذ لشخصين وإظهاره للعالم مباشرة قد يبعد الرومانسية. في المرّة التالية التي يكون فيها ليلة حميمة، لم لا تضعان الهاتف بعيداً وتركزون الواحد على الآخر؟ إستمتعوا باللحظة التي أنتما بها.

الضوء المناسب

الشاشات المضيئة تدمر الجوّ أثناء المداعبة. من الطرق لإطلاق الليلة وجعلها أكثر إثارة فكرّ بتخفيف الأضواء وإعطاء الشريك تدليك حميم. (إنّه أمر أكثر إثارة من 20 دقيقة من اللعب على الإنترنت!) إخلق الجوّ المثالي من خلال وضع الهاتف بعيداً، إضاءة بعض الشموع ولعب الموسيقى الناعمة.[3] لإنتقال جميل من تدليك الجسم إلى الجنس الفموي، حاولوا منتجات ديوركس من زيوت التدليك والمزلقات، تساعد هذه في تسارع النبض وخلق الجوّ الملائم لليلة رائعة. قبل أن تشعر بها، ستتغير حياتك الجنسية.

الخارج الجميل

ما أفضل طريقة للتخلي عن التلفاز، الكمبيوتر والهاتف معاً؟ الخروج إلى الخارج! العالم ملكك، يمكنكما الإستمتاع بنزهة رومنسية في الطبيعة، السير على الشاطئ والإستمتاع معاً. هناك المئات من الوجهات للهروب من الحياة المعاصرة، والمثالية للزوجين الذين يريدان الإبتعاد من ضجّة الحياة والعمل.

نعلم أن فكرت التخلي عن التكنولوجيا قد يكون أمراً صعباً. التكنولوجيا جزء كبير من الحياة المعاصرة، ولكن عندما يتعلق الأمر بالحياة الجنسية قد يصبح الأمر ضرورياً. لم لا تبتعد عن التكنولوجيا مرّة واحدة في الأسبوع، أو لليلة واحدة؟

 

[1] Durex Pleasure Ring survey, 2,000 UK adults aged 18-55, December 2015

[2] Durex Pleasure Ring survey, 2,000 UK adults aged 18-55, December 2015

[3] https://www.durex.co.uk/en-gb/explore-sex/article/8-fun-ways-to-spice-up-your-relationship