كشف زيف الخرافات الجنسية الشائعة| ديوركس
Breadcrumbs

الجنس والحب والاحتقان

كشف زيف الخرافات الجنسية

يخجل الكثيرون من التحدث عن الجنس بصراحة وصدق. لقد كشفنا زيف بعض أكثر الخرافات شيوعاً لنخبرك بالحقيقة (ولا، لا يمتلك شريكك قضيباً بطول 14 بوصة). 

لست عادياً

حلمات مشعرة، أثداء متدلية، خصيتان غير متوازنتين – لكل شخص مخاوفه الخاصة. وهكذا ما ومن تجده مثيراً... ولكن بمشاركة ما يقلقك مع الآخرين - الذين يشعرون بالخجل من مناقشة ذلك أيضاً - يُحتمل أن تكتشف بعض الأمور الفريدة الغريبة الخاصة بهم. وهذا الأمر عادي لا غبار عليه.

لا يمكن الحمل من الجماع واقفاً / أثناء الحيض / الأول

يُحتمل أن تحملي في كل مرة تمارسين الجنس فيها. لذا تأكدي من ممارسة الجنس الآمن ما لم ترغبي في الحمل. فالحيوانات المنوية يمكنها العيش في الجسم لعدة أيام، حيث يحتاج الأمر إلى حيوان منوي واحد لحدوث الحمل. ويعد الواقي الذكري أو الأنثوي الحل الأمثل للجنس الآمن، الذي يحمي من الأمراض المنقولة جنسياً. والأفضل من ذلك، استخدام الواقيات مع وسائل منع الحمل الأخرى لمزيد من الحماية والوقاية. أما عند الشعور بعدم الأريحية عند استخدام الواقيات، ينبغي تجربة حجم مختلف مثل Close feel أو Comfort Fit . لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع بروك (http://www.brook.org.uk/) أو جمعية تنظيم الأسرة (http://www.fpa.org.uk/)

 

بينما لن تحملي من ممارسة الجنس الفمي، يمكن أن يؤدي إلى نقل أمراض جنسية.

إذا كنت تحب شخصا ماً، يجب أن تمارس الجنس معه

إن الضغط على شخص ما لممارسة الجنس قبل استعداده لذلك ليس حباً وكذلك الجنس لا "يثبت" الحب. يشعر كل شخص بالاستعداد والجاهزية لممارسة الجنس في الوقت الذي يحدده (وقد لا يشعر البعض بالجاهزية على الإطلاق). لذا تمهل ولا تتعجل الأمر. 

الجنس الفمي آمن

بينما لن تحملي من ممارسة الجنس الفمي، يمكن أن يؤدي إلى نشر أمراض، مثل السيلان والهربس والكلاميديا، مع العلم أن الأمراض الجنسية المنقولة شفوياً تتزايد في عالمنا اليوم. وللتمتع بجنس فمي آمن، ينبغي استخدام واقيات منكهة للرجال وواقيات فمية للنساء (مربعات لاتكس) لتغطية المرأة. ويتوفر كلاهما بكثرة على الإنترنت. أما عند الإصابة بالقروح الباردة، ينبغي الامتناع عن ممارسة الجنس الفمي، لأنها أحد أشكال الهربس، التي يمكن أن تنقل العدوى إلى الشريك.

يموت الرجل من الاحتقان إذا لم يمارس الجنس 

لا يضر عدم ممارسة الجنس الرجل أو المرأة، فقد تشعر بالإحباط أو الشبق أو تمكن الشهوة. ولكن على حقيقة تلك المشاعر، لا توجد أية أضرار. ويساعد الاستمناء على تخفيف الإحباط. لذا دع أصابعك تقوم بالعمل...